الجزائريون و الاستثمار في تركيا

تعرف في مقالنا على الأسباب التي دفعت الجزائريون للاستثمار في تركيا

الجزائريون و الاستثمار في تركيا
21-04-2021
217 معاينة
أخر تحديث 25-12-2022
جدول المحتويات

تعد تركيا واحدة من أهم الوجهات الاستثمارية أمام المستثمرين الأجانب من مختلف أنحاء العالم إذ إن العقارات في تركيا تلاقي رواجاً كبيراً في صفوف الراغبين بشراء العقارات من الجنسيات الأجنبية و لا سيما العربية إذ لوحظ مؤخراً تزايد أعداد المستثمرين من البلدان العربية و بشكل خاص يوجد ارتفاع في نسبة الجزائريين الراغبين بشراء عقار في تركيا حيث إن الجزائر قد أصبحت تصنف في قائمة أكثر عشرين دولة أجنبية تقوم بشراء العقارات في تركيا و بالتحديد فإنها تشغل المرتبة السابعة عشر في هذه القائمة .

 

 

أسباب رغبة الجزائريين بشراء العقارات في تركيا :

لقد أصبحت الجزائر تعاني في الفترة الأخيرة من بعض الأزمات الاقتصادية التي أدت إلى هبوط حاد في الدينار الجزائري الأمر الذي دفع بالجزائريين إلى البحث عن أماكن جديدة للاستثمار من أجل الحفاظ على أموالهم من الخسارة المحتمة لكون جميع القطاعات الاستثمارية في عرضة للتأثر بسعر صرف العملة المحلية الأمر الذي لا يترك أي خيار استثماري آمن لهم لذلك كان لا بد من استباق أي انهيار مستقبلي للعملة المحلية بنقل تلك الأموال إلى استثمارات خارجية مضمونة و هنا جاءت تركيا كالخيار المثالي .

إضافة إلى أن وجود العديد من الصفات المشتركة بين المجتمعات العربية و المجتمع التركي من حيث العادات و التقاليد جعل المستثمرين العرب يجدون في تركيا مكاناً أقرب لهم و أكثر أريحية و كان لذلك تأثير إيجابي مزدوج إذ إن التشابه قد جذب العديد من العرب الأمر الذي أدى إلى تزايد أعداد الجاليات العربية في تركيا و هذا بدوره ساهم في تشجيع المزيد منهم لاختيار تركيا بدلاً عن أوروبا .

يعرف عن تركيا بأنها بيئة مناسبة لازدهار مختلف أشكال الاستثمار و لكن قطاع الاستثمار العقاري بشكل خاص يعتبر أحد أقوى القطاعات في تركيا فهو يعتبر مجالاً مضموناً لتحقيق الأرباح الاستثمارية بالإضافة لكونه آمناً بعيداً عن تقلبات السوق الأمر الذي يجذب آلاف المستثمرين الأجانب سنوياً لشراء العقارات في تركيا .

 

الجزائريون و الاستثمار العقاري :

إن سوق العقارات في تركيا تعد واحدة من أقوى الأسواق العقارية و يعود الفضل في ذلك إلى الاهتمام الكبير الذي توليه الحكومة التركية لها حيث أنها تعمل بشكل حثيث على تطوير و تسهيل كل ما يساهم في تقوية و تعزيز انتشارها على العكس مما تشهده سوق العقارات في الجزائر إذ إن معظم الحكومات العربية لا تعتني بهذه القطاعات ناهيك عن الركود الكبير الذي ضرب سوق العقارات في الجزائر في الفترة المنصرمة كل هذه العوامل أدت مجتمعة إلى فقدان المستثمر الجزائري للثقة في الاستثمار ضمن بلاده و بات يرى فيها صفقة خاسرة الأمر الذي دفعه إلى البحث عن سوق قوية و مضمونة تحتضن استثماره و تحقق له العوائد المالية و من هذا المنطلق وقع الاختيار على سوق العقارات في تركيا بفضل السمعة الحسنة التي تتمتع بها .

 

التعديلات القانونية التي ساهمت في جذب المستثمرين الجزائريين لشراء العقارات في تركيا :

كما سبق و أن ذكرنا فإن الحكومة التركية تعمل على إيلاء اهتمام خاص بكل ما يسهم في جذب المزيد من رؤوس الأموال الأجنبية و المستثمرين إليها لما يساهم فيه قطاع عقارات تركيافي رفد للاقتصاد التركي فعمدت في العام 2012  إلى إلغاء العمل بقانون المعاملة بالمثل الذي كان يقضي بمنع الأجانب من تملك العقارات في تركيا في حال كانت دولتهم الأم لا تسمح للأجانب بالحصول على العقارات فيها و كانت تلك نقلة نوعية أمام سوق العقارات في تركيا إذ بموجبها تم فتح الباب أمام تدفق الاستثمارات الأجنبية و كانت الجزائريون أحدها  و لذلك فقد ارتفعت نسبة شراء الجزائريين للعقارات في تركيا

و لم تقتصر التعديلات و الإصلاحات على ذلك بل تبعها العديد من القوانين التي ساهمت في جذب المزيد من المستثمرين أهمها إتاحة فرصة الحصول على الجنسية التركية من خلال شراء عقار في تركيا إضافة إلى تعديل الحد الأدنى المطلوب من الاستثمار لتحقيق شرط الحصول على الجنسية التركية إذ تم خفض المبلغ من مليون دولار أمريكي سابقاً و الذي كان مبلغاً صعب التحصيل نسبياً لعدد كبير من المستثمرين و مان عائقاً أمام شراءهم العقارات في تركيا ليصبح حالياً مئتين و خمسين ألف دولار أمريكي فقط و هو مبلغ معقول بالنسبة إلى الكثير من المستثمرين ذوي الدخل المحدود .

و لذلك فقد شكلت جملة التعديلات و التسهيلات هذه  انطباعات إيجابية وصلت إلى المستثمرين الجزائريين و العديد من أبناء الجاليات العربية و الإسلامية و الإفريقية و الأجنبية لتساهم في جذب المزيد منهم و بشكل متواصل نحو اختيار عقارات تركيا كمكان للاستثمار دون عن غيرها من الدول الأوروبية المجاورة .

 

عوامل ساعدت على تشجيع الاستثمارات الجزائرية في تركيا :

ساهمت مجموعة من العوامل على لفت انتباه الكثير من المستثمرين الجزائريين نحو شراء العقارات في تركيا و منها السياحة إذ إن توافد أعداد متزايدة من الجزائريين إلى تركيا بغرض السياحة يساهم في مساعدتهم على إلقاء نظرة على عقارات تركيا الأمر الذي قد يجعل العديد منهم راغبين بشراء عقار في تركيا فيما بعد فقد يستغل الكثير منهم هذه الفرصة في التعرف أكثر على سوق العقارات في تركيا و فرص الاستثمار فيها كما أن سوق الألبسة التركية في مدينة إسطنبول يجذب أعداد كبيرة من السياح الجزائريين الذين يقعون في غرام تركيا و يسهم في جذبهم للاستقرار فيها و اتخاذ قرار شراء عقار في تركيا .

 

 

الوسوم

ديل افضل دليل

تواصل معنا ، واحصل على افضل العروض المتوفرة في سوق العقارات

banner
banner
banner