هل يمكن الحصول على الجنسية التركية الكترونياً؟

هل يمكن الحصول على الجنسية التركية الكترونياً؟

هل يمكن الحصول على الجنسية التركية الكترونياً؟
14-09-2021
454 معاينة
أخر تحديث 24-12-2022
جدول المحتويات

ويبقى حلم الحصول على جنسية تتصف بالقوة وتستحوذ على مكانة عالمية يُراود الكثير من الأشخاص حول العالم وخاصة المستثمرين منهم، ومن بين أهم الجنسيات المميزة حول العالم لقد وقع اختيارهم على الجنسية التركية دوناً عن الكثير من الجنسيات الأخرى.

تمتاز الجنسية التركية بسهولة الحصول عليها وبتعدد الطرق التي تقود لذلك، كما أنها تقدم الكثير من الامتيازات لمن يحصل عليها، ولكن هل يُشترط الحضور الشخصي من أجل الحصول على الجنسية التركية؟ أما يمكن ذلك عبر الإنترنت؟

إن الكثير من التساؤلات التي تدور في فلك هذا الأمر يمكن استشفافها من خلال السطور التالية، يمكنكم المتابعة.

 

-هل هناك إمكانية من أجل الحصول على الجنسية التركية الكترونياً؟

نعم، فإن مديرية النفوس التابعة لوزارة الداخلية أعلنت عن إمكانية التقدم بطلب الحصول على الجنسية التركية عبر الإنترنت وذلك لمن هو مستوفٍ الشروط كاملة.

إن هذا القرار من ضمن التسهيلات الكثيرة التي تُقدم للأجانب في هذا الصدد فإن من شأنها أن تختصر الوقت والجهد والتعب، بالإضافة إلى تخفيف الأوراق والثبوتيات المطلوبة.

ولكن السؤال الذي يطرح نفسه هنا ما الذي دفع الحكومة التركية لاتخاذ مثل هذا القرار؟ الجواب بسيط للغاية فهي تسعى لتقديم الخدمات بأسرع ما يمكن والتقليل من الإجراءات الروتينية التي تُضيع الوقت، هذا إلى جانب أنها تسعى للتحول الرقمي بشكل كامل.

 

-هل كافة الأشخاص الذين لديهم رغبة في الحصول على الجنسية التركية يحق لهم التقدم بطلب عبر البوابة الالكترونية؟

لا، إن هذا يحق لبعض الأشخاص فقط وهم الذين يستوفون كافة شروط التجنيس المنصوص عليها، والتي من أبرزها:

-الإقامة في تركيا لمدة خمس سنوات متواصلة بوساطة إقامة عمل، على ألا تتم مغادرة تركيا خلال الفترة المذكورة لأكثر من ستة أشهر.

-شراء عقار في تركيا بقيمة مئتين وخمسين ألف دولار أمريكي كحدٍّ أدنى / استثمار أو إيداع مصرفي بقيمة تقل عن خمسمئة ألف دولار أمريكي.

-الزواج ممن يحمل الجنسية التركية مع تقديم الدلائل على الرغبة من استمرارية هذا الزواج وأنه ليس بغية الحصول على الجنسية التركية.

-في حال تبنت أسرة تركية أجنبياً لم يصل للسن القانوني بعد فإنه سيحصل على الجنسية التركية / من يملك أصولاً تركية.

 

-ما هي الكيفية التي يتم من خلالها الحصول على الجنسية التركية الكترونياً؟

-بداية يجب التقدم بطلب للحصول عليها من داخل تركيا، كما أنه لا يحق للفرد أن يتقدم بذلك أكثر من مرتين فقط.

- بعد أن يتأكد صاحب الطلب من أنه مستوفٍ لكافة الشروط المنصوص عليها سيكون عليه للدخول للبوابة الالكترونية ومن ثمَّ تسجيل الدخول.

-فيما بعد يجب استكمال كافة الخطوات ومن أهمها تعبئة البيانات المطلوبة من الاستمارة، ومن ثم متابعة ملف الجنسية من خلال الرابط المقدم.

 

-ما هي الشروط العامة التي يجب أن تتوفر لدى من يرغب في الحصول على الجنسية التركية؟

- يجب أن يكون متمتعاً بالأهلية التامة، كما ينبغي ألَّا يكون عمره أقل من السن القانوني.

- ينبغي أن يكون لديه قدرة على تكلم اللغة التركية بشكل جيد.

- ألا يكون له سابقة مع القضاء وألا يكون متورطاً بمشكلات جنائية.

- من المهم أن يكون يملك دخلاً ثابتاً وكافٍ من أجل أن يعيش ومن معه باستقرار.

-كما يجب ألا يكون يعاني من أي أمراض خطيرة وسارية وذلك بغية المحافظة على الصحة العامة في البلاد.

 

- لم يسعى الكثير من الأشخاص حول العالم للحصول على الجنسية التركية دوناً عن غيرها من الجنسيات الأخرى؟

- أولاً إن الجنسية التركية هي مفتاح للوصول لأغلب وأهم دول العالم دون الاضطرار لمواجهة شروطاً تعسفية، حيث الكثير منها لا تشترط وجود تأشيرة دخول وأخرى تمنحها للمسافرين إليها عند لحظة الوصول لمطارها.

- الجنسية التركية تسمح لمن يحملها بأن يبقى محتفظاً بجنسيته الأم وبذلك يصبح مزدوج الجنسية.

-سيتمتع حاملها بكافة حقوق المواطنة التركية والتي من أبرزها المشاركة في الانتخابات والتصويت والتقدم للحصول على فرص عمل مميزة.

- أمَّا عن السبب الذي جعل من الجنسية التركية الأولى دوناً عن غيرها هو أن تركيا تتمتع باستقرار ملحوظ على الصعيد السياسي والاقتصادي كذلك، والأخير مستمراً في الانتعاش والازدهار.

- كما أن تركيا بيئة استثمارية لافتة للنظر حيث إنها أثبتت مدى نجاح هذه الخطوة فيها، فهي تملك كافة أدوات الاستثمار المتميز والمتفوق.

 

-من هم أكثر المقبلين على الحصول على الجنسية التركية؟

العرب استكانوا لهذا الأمر كثيراً حيث إن تركيا تتميز بموقعها الجغرافي القريب من الوطن العربي، كما أنها تمتاز بالطابع الإسلامي الذي يتوافق معهم، وهذا إلى جانب وجود العديد من القواسم المشتركة بين المجتمعين والكثير من الأسباب الأخرى.

الجنسية التركية لم تكن مجرد هدف بل كانت حلم وغاية استثنائية، ومع التسهيلات التي قُدمت بهذا الشأن نستطيع أن نرى الإقبال عليها في تزايد مستمر.

إن الجنسية التركية هي حلم الكثيرين، فهل هي بالنسبة إليك كذلك أيضاً؟

 

 

 

الوسوم
مشاريع مشابهة

ديل افضل دليل

تواصل معنا ، واحصل على افضل العروض المتوفرة في سوق العقارات

banner
banner
banner